موقع جامعة ام البواقي

كل المعلومات حول الجناح G قسم الأدب واللغات


    مدرس تعليم الكبار

    شاطر

    الشجرة

    عدد المساهمات : 2
    تاريخ التسجيل : 07/01/2011

    مدرس تعليم الكبار

    مُساهمة  الشجرة في الثلاثاء يناير 11, 2011 1:38 am

    مدرس تعليم الكبار: حلقة وصل متينة
    يمثل مدرّس تعليم الكبار حلقة رئيسية في العملية التربوية وعنصرا أساسيا في تحقيق البرنامج لأهدافه ذلك أن المدرس يضطلع بمهام متنوعة في مجمل العمليات المرتبطة بنشاط تعليم الكبار على اختلاف المراحل التعليمية .فهو عنصر أساسي في مرحلة الترغيب يسعى بطرق متنوعة من اتصال مباشر إلى اجتماعات عامة لإقناع الأميين بحاجتهم للتعلم وقدرتهم على ذلك واستقطابهم موظفا في ذلك علاقاته الشخصية وقدراته التواصلية ومعرفته بنفسية الأمي.وهو رجل التعليم في مرحلة التحرر من الأمية فيقوم بكل العمليات المرتبطة بأي نشاط تعليمي من تخطيط وتنفيذ وتقويم . وهو المشجع والمحفز في مرحلة المتابعة على مواصلة التعلم واكتساب الثقة بالنفس للانخراط في منظومة التعلم الذاتي والانخراط في الثقافات الحديثة، لذلك يخضع مدرس تعليم الكبار إلى تكوين ما قبل الخدمة و أثناء الخدمة ويهدف التكوين القبلي إلى :
    -إعداد المدرسين وتأهيلهم قصد الإلمام بالمناهج والطرق التربوية المعتمدة في برنامج تعليم الكبار
    - إكساب المدرسين المعلومات والتطبيقات والخبرات العملية الميسرة لاندماجهم المهني.
    - تعريفهم بدورهم ومسؤولياتهم ،
    -إطلاع المدرسين على الأنظمة الإدارية والمالية والفنية للبرنامج الوطني لتعليم الكبار.
    أما التكوين أثناء الخدمة فهو يهدف إلى :
    - رفع مستوى أداء المعلمين في المادة وتطوير مهاراتهم التعليمية ومعارفهم ومساعدتهم على أداء عملهم بطريقة أفضل.
    - معالجة جوانب القصور والتدريب على البحث العملي .
    - تحسين المهارات المكتسبة .
    ففي مجال التخطيط يعمل المدرس على اكتساب كفايات :
    -إدراك فلسفة أهداف تعليم الكبار
    - مراعاة الخصائص النفسية والاجتماعية للدارسين
    - تحديد الأهدف التعليمية
    -وضع خبرات المتعلمين في الاعتبار عند التخطيط لتعليمهم
    -إعداد خطة البرنامج الذي يعمل على تنفيذه .
    وتتعدّد الكفايات الخاصة بمرحلتي التنفيذ والتقويم وهي تسعى إلى تحقيق الأهداف التربوية لنشاط تعليم الكبار.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 17, 2017 4:25 pm